التعلم باللعب في فنلندا
التعلم باللعب في فنلندا
Fadheela Moosa
Jun 13, 2020

يؤكد مدير مركز الأبحاث المختص بدور اللعب في التربية والتعلم والتطور المعرفي بجامعة كامبريدج "ديفيد وايتبريد" أن اللعب في هذه المرحلة من الطفولة يمكنه أن يعلّم الطفل الكثير من المعارف والمهارات، فبمجرد أن يبدأ الطفل في اللعب وهو مستمتع، يتشجع الطفل ذاتيًّا على تطوير لعبه وتعقيده لزيادة التحدي الذي يواجهه ويتغلب عليه..

ولذلك يقول "وايتبريد": "من الناحية السيكولوجية، يمكنك رؤية كيف يمكن للعب أن يجعل الأطفال أعلى قدرة على التعلم.".

 

ويضيف أن اللعب المُخَطَّط بدقة يساعد على تنمية المهارات المختلفة، مثل التركيز، وفترة الانتباه، والقدرة على حل المشاكل، والصبر، وتطور هذه المهارات في سن الرابعة هو مؤشر إلى النجاح الأكاديمي للطفل مستقبليًّا، وهو أهم من مؤشر قدرته على تعلم القراءة في هذا السن..

 

كما تشير بعض الأدلة إلى أن أعوام الطفولة الأولى الغنية بالتعلم عن طريق اللعب الجيد لا يسهم فقط في تعلم الطفل تعلمًا أفضل، ولكنه أيضًا يحفز الأطفال من الأسرة الفقيرة أو المهمشة مجتمعيًّا، الذين لا تتوافر لديهم المقومات الثقافية التي تتوافر عند أقرانهم من الأسر الأخرى، على النجاح وتحقيق الذات في مستقبلهم..

 

ويعلق "وايتبريد" على ذلك بقوله: "كلما تحسنت جودة التعلم في مرحلة ما قبل المدرسة، تكون النتيجة تطوّرًا أعلى في الجوانب الوجدانية والاجتماعية والأكاديمية لدى الطفل

 

التركيز الكبير على اللعب : يؤمن الناس في فنلندا بأن الأطفال يتعلمون عن طريق اللعب، واستخدام المخيلة، والاستكشاف الذاتي، فالمعلمون لا يسمحون لطلابهم باللعب فقط بل يشجعونهم على ذلك. كما أن في فنلندا تقديرٌ كبيرٌ لتنمية آلات خاصة في السنوات الأولى من عمر الطفل. لهذا سترى الطلاب يلعبون كرة القدم أو ألعاب الفيديو في أماكن مخصصة حتى في مرحلة المدارس الثانوية..".

 

 

مقتبس من المواقع الإلكترونية للفائدة نعيد نشره لكم

Tags:

Comment

مقال

المقال جميل .. لذلك ندعوا أولياء الأمور بتخصيص أوقات للعب مع أبنائهم Thank you

خليل موسى
Jun 13, 2020
check Product added to compare.